الأخبار /

جناح التأصيل يحلق من الدوحة إلى جدة

[ الثلاثاء 14 ربيع الأول 1438 هـ ] [ 527 ]

بعد المشاركة الناجحة لمركز التأصيل للدراسات والبحوث في معرض الدوحة الدولي للكتاب في دورته السابعة والعشرين، والذي عقد خلال الفترة من 30 نوفمبر 2016م- 10 ديسمبر 2016م، الموافق 1 ربيع أول 1438هـ- 11 ربيع أول 1438هـ، ينطلق المركز للمشاركة في معرض جدة الدولي للكتاب.

وكان معرض الدوحة عقد في مركز الدوحة للمؤتمرات والمعارض، برعاية أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني؛ وقد جاء تحت شعار (اقرأ)، وشاركت فيه 490 دارًا للنشر من 33 دولة، بأكثر من 104 آلاف عنوان، منها 15219 عنوانًا جديدًا صدرت العام الحالي. وأقيم المعرض على مساحة 23500م2، وعلى مدار 13 ساعة يوميا.

وتوافد خلال أيام المعرض آلاف الزوار على جناح المركز، حيث شهد المعرض إقبالا كبيرا من الزوار، كونه من أكبر معارض الكتب الدولية التي تقام في المنطقة؛ وقد رافقته ندوات يومية شارك فيها كتَّابٌ ومُفكِّرون ومثقفون مِن عدَّة بلدان عربية، وورش عمل مِهنيَّة تخصص إحداها لصناعة النشر وحقوق الملكية الفكرية.

وينطلق معرض جدة الدولي للكتاب بعد غد الخميس، 15 ديسمبر الموافق 16 ربيع أول، وسيستمر على مدار عشرة أيام، بمشاركة 450 دار نشر من 28 دولة.

سيُقام المعرض في أرض الفعاليات بمحافظة أبحر، شمال مدينة جدة، وسيفتح أبوابه للجمهور على مدار 12 ساعة يوميا. وستُصاحب المعرض مجموعة من الفعاليات والندوات الثقافية، والمعارض الفنية والتشكيلية.

يذكر أن مركز التأصيل للدراسات والبحوث يشارك في معرض جدة الدولي للكتاب في نسخته الثانية للمرة الثانية بكافة إصداراته، حيث تحقق إصداراته ولله الحمد إقبالا واسعا من الجمهور الحريص على متابعة القضايا العقدية والفكرية والأصولية والجديد من المؤلفات والبحوث.