رؤية في المستجدات

الأذان الذي يرفع خمس مرات في اليوم لتذكير المسلم بربه سبحانه، ويدعوه للاتصال به كي ينال الفلاح والفوز، ويخرجه من ضيق الدنيا إلى سعة الآخرة في بيوت الله تعالى العامرة بالذكر، والذي يمثل شعيرة من أبرز شعائر بلاد المسلمين الدينية، بات مهددا في فلسطين المحتلة. فقد أقرَّت اللجنة الوزارية الإسرائيلية الخاصة بالتشريعات –في 11 نوفمبر 2016م- مشروع قانون يمنع رفع الأذان عبر مكبرات الصوت في مساجد القدس، والمناطق القريبة من المستوطنات، وداخل الخط الأخضر، وذلك تمهيدا لعرضه على الكنيست لمناقشته والمصادقة عليه. ويحظى المشروع بتأييد رئيس الحكومة الإسرائيلية "بنيامين نتنياهو"، والائتلاف الحكومي الإسرائيلي.
مقال
[ الخميس 10 صفر 1438 هـ ] [ 648 ]
المتابع لدورات الانتخابات الأمريكية الرئاسية المتكررة ولمتابعة العالم العربي لها يخرج بنتيجة حتمية أنَّ العرب باتوا تبعا، وذيلا في ركاب الدول؛ وأنَّ الأنظمة العربية –إلا ما رحم الله- رهنت مستقبلها ومصيرها وقضاياها بالتغيرات التي تجري في قصر "السيد"! فهي تعلق آمالها وأمانيها ومواقفها بما يمنحه لها "السيد" ويمُنُّ عليها به. البعض منهم يشير إلى طبيعة القوة والنفوذ الذي تمتلكه الولايات المتحدة الأمريكية عالميا، وأنَّ جميع القوى الدولية تراقب هي الأخرى هذا الحدث وتعلق به مواقفها وسياساتها! وعليه فليس العرب بِدَعًا مِن العالم المعاصر الذي يرضخ تحت سياسة القوة والنفوذ، والتي تستجمعها الولايات المتحدة الأمريكية سياسيا واقتصاديا وأمنيا وعسكريا وعلميا وتقنيا.
مقال
[ الجمعة 4 صفر 1438 هـ ] [ 633 ]
فقه ما يجري في العراق وسوريا يمثل مدخلا مهما في النظرة الشرعية للتدخل التركي العسكري في هذين البلدين. وفي حال الخطأ في تقدير الواقع الجاري بكل أبعاده وتفاصيله فإنَّ النظرة الشرعية ستكون خاطئة، وقد تتسبب بانتكاسة السُّنَّةِ في المنطقة، وتغلب الطائفية الشيعية على الغالبية السُّنيَّة العُظمى هناك. والأمر لا يتوقف على خلاف سياسي، أو تباين فكري، بل على رؤية عقدية تكفيرية استئصالية متطرفة، تتحالف مع كل القوى لإقامة مذهبها الخاص، على أنقاض الأمة الإسلامية.
محزن فعلا أن يعلن حيدر العبادي –رئيس الوزراء العراقي، القادم من حزب الدعوة الإسلامية الشيعي، والمحمل بأعباء الطائفية، عن انطلاق ساعة الصفر لتحرير مدينة "الموصل" السُّنِّية من يد "تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام" الموصوف بـ"داعش". وهي المدينة المكلومة التي جرى انسحاب الجيش العراقي منها عام 2014م، ليدخلها تنظيم "داعش" بدون أي مقاومة تذكر، ليغنم الأموال الضخمة التي كانت في فروع البنك المركزي العراقي بالمدينة، ويستولي على كافة المعدات العسكرية الهائلة [مدافع ودبابات ومدرعات ومنصات صواريخ وأسلحة مختلفة وذخائر وطائرات!]، وينطلق في تأسيس "دولة الخلافة"!
مقال
[ الجمعة 29 ذو الحجة 1437 هـ ] [ 610 ]
بعد عقود من الإرهاب عبر العالم تقرر أمريكا محاكمة الدول التي تصفها بـ"راعية الإرهاب"!. ففي خطوة جديدة أبطل الكونغرس الأمريكي "فيتو" الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" ضد "قانون العدالة ضد رعاة الارهاب"، ليجعل منه تشريعا نافذا. يتيح القانون للمحاكم الفدرالية في الولايات المتحدة النظر في دعاوى مدنية ضد أي دولة ذات سيادة، قدمت -بعلمها أو بنحو متهور- دعماً مادياً أو موارد -بشكل مباشر أو غير مباشر- للأفراد أو المنظمات التي يحتمل بنسبة كبيرة ارتكابها أعمالاً إرهابية. ويخول لهذه المحاكم ممارسة الولاية القضائية الشخصية، وفرض محاسبة أي شخص يرتكب أو يقدم المساعدة أو يحرض أو يشرع في ارتكاب أي عمل من أعمال الإرهاب الدولي ضد أي مواطن أمريكي!
تستمر مأساة الشعب السوري مع نهاية عام هجري جديد (1437هـ) دون أي بصيص أمل في تراجع العدوان الداخلي والخارجي؛ بل على العكس تماما تتفق جميع المشاريع العدوانية على –الصفوية والصليبية والصهيونية- على إكمال المجزرة الإنسانية في حق هذا الشعب الأعزل إلا من كرامته وعزيمته وصبره وثباته. قرابة ست سنوات من الإجرام الذي طال جميع فئات الشعب، ومختلف مناطق سوريا، ووثقته مختلف وسائل الإعلام، وبشهادة من مختلف المنظمات والهيئات المحلية والإقليمية والدولية، وانعكست آثاره على العمران والأمن والاقتصاد.
مقال
[ الأربعاء 21 ذو القعدة 1437 هـ ] [ 899 ]
بالتزامن مع الانتصارات التي يحققها الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في اليمن على صعيد العمل العسكري باتجاه تحرير صنعاء من قبضة المليشيات الطائفية المدعومة من إيران، في كل من محافظتي تعز وصنعاء، حقق اليمنيون نصرا جديدا. فقد وقع جمع من علماء ودعاة اليمن على "ميثاق شرف" لتوحيد الصف تجاه المؤامرات التي تتربص بدعوة أهل السنة والجماعة، والوقوف أمام الأزمات التي تتهدد المجتمع اليمني.
مقال
[ الأحد 11 ذو القعدة 1437 هـ ] [ 1429 ]
لما بعث رسول الله –صلى الله عليه وسلم- وضع أمور الجاهلية تحت قدميه، فقال في خطبته بعرفة: (ألا كل شيء من أمر الجاهلية تحت قدميَّ موضوع). فكل ما كان من أمور الجاهلية مذموم في كتاب الله؛ كالظن السيء في الله: ((ظَنَّ الجَاهِلِيَّةِ))، آل عمران: 154، والحكم بغير شرع الله: ((أَفَحُكمَ الجَاهِلِيَّةِ))، المائدة: 50، وتبرج النساء وسفورهن: ((تَبَرُّجَ الجَاهِلِيَّةِ))، الأحزاب: 33، والعصبية في الباطل: ((حَمِيَّةَ الجَاهِلِيَّةِ))، الفتح:26، وفي السنة النبوية: (مات ميتة جاهلية)، (إنك امرؤ فيك جاهلية). والجاهلية أحوال منها ما هو شرك، ومنها ما هو نفاق، ومنها ما هو فجور. وإماتة أمور الجاهلية من معتقدات وأخلاق وعادات وسلوكيات هو إغلاق للنفوذ إليها، وسد للذريعة من إحيائها. وهذا يتطلب معرفة هذه المعتقدات والأخلاق والعادات والسلوكيات التي ارتبطت بالجاهلية شكلا ومضمونا. وسوف نتناول في هذه العجالة موضوع إحياء سوق (عكاظ).
مقال
[ الثلاثاء 28 شوّال 1437 هـ ] [ 669 ]
عقدت الكنائس الكاثوليكية، خلال الفترة 26- 31 يوليو (2016م)، بمدينة كراكوف في بولندا، فعاليات "اليوم العالمي للشباب - WYD" في دورته الـ26. وهي فعاليات دينية تستهدف جيل الشباب "المسيحي"، ويحضرها مئات الآلاف من رعايا الكنيسة الكاثوليكية برعاية البابا أو من ينوب عنه. وقد ترأس البابا فرنسيس القداس الذي أقيم بهذه المناسبة بحضور أكثر من مليون شخص –بحسب بعض التقديرات. وحضر القداس الأخير رئيس بنما "خوان كارلوس"، والذي ستستضيف دولته المناسبة عام 2019م. تقوم هذه الفعاليات في مجتمعات ديمقراطية وأنظمة علمانية دون أن توجه لها تهم التطرف والغلو، أو الطائفية والمذهبية. بل عادة ما تشارك الحكومات المستضيفة في خدمة هذه الفعاليات، وتذليل العقبات لها لتسهيل وصول الشباب المسيحي إليها والحصول على كافة الخدمات التي يحتاجها. ويحضر الشباب المسيحي –من الجنسين- لهذه الفعالية من جميع دول العالم، دون أي رقابة مسبقة، أو تحقيق لاحق، أو تصنيف تجاه حركات دينية!
في ليل حالك حاولت حثالة من العسكر القيام بانقلاب مسلح على حكومة شرعية منتخبة في تركيا مساء الجمعة العاشر من شوال (15 يوليو)؛ غير أن يقظة الشعب التركي المسلم وقفت وحالت دون نجاح هذا الانقلاب العسكري. ومحاولة الانقلاب هذه تأتي ضمن عدة محاولات هدفت لإفشال أو إسقاط حكومة حزب العدالة والتنمية ذي التوجه الإسلامي.
 < 12 3 4 >  >|